اليوم الأحد 24 أكتوبر 2021 - 1:29 مساءً
أخر تحديث : الإثنين 8 أكتوبر 2018 - 4:09 مساءً

وفاة كفيف مجاز يجر الحقاوي للمساءلة البرلمانية

العيون بريبس/العيون

وجه الفريق الاشتراكي بمجلس النواب، سؤالا شفويا إلى وزيرة الأسرة والتضامن والمساواة الاجتماعية بسيمة الحقاوي، على إثر وفاة كفيف مجاز بعد سقوطه من سطح بناية الوزارة.

وطالب الفريق الاشتراكي، وفق السؤال الذي اطلعت “العيون بريس” على نسخة منه بفتح تحقيق وترتيب المسؤوليات، مشيرا إلى أن الرأي العام، يتطلع إلى “كشف الحقيقة كاملة عن ظروف وحيثيات وفاة هذا الشاب الكفيف لأن الأمر يتعلق بأرواح المواطنين وبمسؤولية الحكومة عن هذه الأرواح”.

وتساءل الفريق، حسب السؤال ذاته، عن “ما هي الإجراءات والتدابير الاستعجالية التي تعزم الوزارة القيام بها من أجل وضع حد لمعاناة المعطلين المكفوفين وإدماجهم في الوظيفة العمومية؟”.

وكان أحد المكفوفين المعتصمين فوق مبنى وزارة الحقاوي، قد لقي مصرعه، مساء أمس الأحد، بعد سقوطه من على بناية الوزارة، وفق ما أظهره شريط فيديو تداوله نشطاء على نطاق واسع، ويظهر عناصر الوقاية المدنية وهي تحمل جثته، وسط صراخ باقي زملائه ومجموعة من المارة.

وفي أول رد رسمي، كشفت وزارة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية، عن فتح تحقيق في الحادث من طرف السلطات المعنية تحت إشراف النيابة العامة لمعرفة ملابسات الحادث.

وعلمت جريدة “العيون بريس”، أن رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، دخل على خط قضية المعطلين المكفوفين، الذين دخلوا في اعتصام مفتوح من أزيد من 14 يوما.

وذكر مصدر لجريدة “للعيون بريس”، أن وزيرة الأسرة والتضامن والمساواة والتنمية الاجتماعية، عقدت اجتماعا مع رئيس الحكومة لإيجاد حل لأزمة المعطلين المكفوفين، في انتظار إصدار بلاغ رسمي عن اللقاء.

أوسمة :