اليوم الثلاثاء 17 مايو 2022 - 2:47 مساءً
أخر تحديث : الأربعاء 11 مايو 2022 - 9:11 صباحًا

حقوقيون يؤازرون طبيبة استدعيت للتأديب بعد فضحها اختلالات بمستشفى الداخلة

من المنتظر أن ينظم المرصد الوطني لمحاربة الرشوة وحماية المال العام بجهة الداخلة وادي الذهب، تنظيم وقفة احتجاجية، يوم الخميس المقبل، أمام مقر المديرية الجهوية للصحة، تزامنا مع مثول الطبيبة نزهة العرش أمام المجلس التأديبي.

وفي هذا الصدد، قال سويلم بوعمود، رئيس المرصد الوطني لمُحاربة الرشوة وحماية المال العام بجهة الداخلة وادي الذهب، ان هذه الوقفة المزمع تنظيمها تأتي على خلفية استدعاء طبيبة النساء والتوليد بمستشفى الحسن الثاني بالداخلة نزهة العرش، من قبل المديرية الجهوية للصحة للمثول أمام المجلس التأديبي، بناء على قرار صادر عن لجنة البحث التمهيدي الإقليمية

واضاف بوعمود، ان  الوقفة تهدف إلى التنديد بتوقيف زوج الطبيبة المذكورة وزميلها في العمل، الذي يشغل مهمة رئيس مصلحة جراحة العظام،  وكانت الطبيبة المذكورة قد كشفت أمام وزير الصحة والحماية الاجتماعية، خالد آيت الطالب، في زيارة سابقة له للداخلة، عن وجود عدة اختلالات بالمؤسسة الاستشفائية التي تشتغل بها، وهو ما لم يرق لجهات معينة، كما أكد ذلك زوج الطبيبة.

ووجه الطبيب طارق رسالة إلى وزير الصحة قال فيها : “لقد بلغ السيل الزبى، فمن غير المقبول أن يستعمل مدراؤكم حيلهم بالهجوم على زوجتي”، مضيفا : “لقد تم تخطي الخط الأحمر الذي سأضطر معه الى استعمال جميع الوسائل، كانت إعلامية أو سياسية أو نقابية كما عجت مواقع التواصل الاجتماعي، بفيديو تحدثت فيه الطبيبة لعرش، عن الاختلالات التي يشهدها مستشفى الحسن الثاني بالداخلة، الأمر الذي جعلها تحظى بتضامن واسع من طرف النشطاء بعد استدعائها للتأديب.

ويشار أيضا إلى أن فعاليات مدنية وجمعوية كانت قد ننظمت وقفة احتجاجية نهاية الاسبوع الفارط،، صبيحة أمام مقر مستشفى الحسن الثاني بالداخلة، رددت فيها شعارات منها “هادا عار هادا عار الصبيطار في خطر”، وحملت لافتات كتب عليها “كل التضامن مع الأطباء الشرفاء”.

سعيد بلقاس: الداخلة.

أوسمة :