اليوم الثلاثاء 21 سبتمبر 2021 - 9:14 مساءً
أخر تحديث : الأربعاء 2 ديسمبر 2020 - 7:44 صباحًا

جمعيات تسائل المنتظم الدولي حول استغلال البوليساريو للأطفال في التجنيد العسكري

جمعيات تسائل المنتظم الدولي حول استغلال البوليساريو للأطفال في التجنيد العسكري
بتاريخ 2 ديسمبر, 2020

العيون بريس

 

قالت مصادر إعلامية أن جبهة البوليساريو ، تستغل براءة الأطفال والقاصرين لخدمة أجنداتها العدائية ضد المغرب، بعدما أضحت تحصد الفشل المتكرر إثر تراجع الدعم الذي تتلقاه من بعض الدول.
ولمحت ذات المصادر ، إلى أن جبهة البوليساريو تشحن الأطفال والقاصرين بمغالطات حول المغرب وتسلحهم إما طوعا او كرها لمواجهة القوات المسلحة الملكية بالصحراء.

وتدرب الجبهة الأطفال القاصرين على استخدام السلاح وادراجهم في مناورات عسكرية ضاربة بعرض الحائط المعاهدات الدولية والمنظمات الحقوقية والإنسانية، التي تطالب برعاية الأطفال واستثنائهم من التجنيد العسكري أو دفعهم إلى المشاركة في الحروب.

ومن جهة أخرى، دعت عدد من الجمعيات، إلى توخي الحذر والحيطة في تلقي الاخبار الزائفة المنتشرة كالنار في الهشيم، التي تروج لها البوليساريو ، من قبيل الهجوم على الجيش المغربي وتكبيده خسارة في الأرواح وغيرها، مشيرة إلى أن ما تدعيه البوليساريو “حملة دعائية مغرضة وكاذبة”، وأنها “تحاول من خلالها التسويق لانتصار مزيف”.
واعتبر الفعاليات أن الخطوة التي أقدمت عليها القوات المسلحة الملكية بالكركرات خطوة “وطنية”، وذلك بعدما قامت بتمشيطها من قطاع الطرق بالنظر للدور الاستراتيجي والانساني الذي يلعبه المعبر نحو افريقيا.

 

أوسمة :