اليوم الخميس 24 يونيو 2021 - 10:25 صباحًا
أخر تحديث : الثلاثاء 27 أبريل 2021 - 10:14 صباحًا

العثماني: رئيس جمهورية الوهم لا يملك حتى “باسبور” حقيقي

العيون بريس:

قال سعد الدين العثماني، إن استشفاء رئيس جبهة البوليساريو في إسبانيا باسم مزور وبجواز مزور يعتبر فضيحة كبيرة.

وتابع الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، الذي كان يتحدث في لقاء مع الكتاب الجهويين والاقليميين للحزب، مؤخرا، أن “الغريب أنهم يدعون أن هذا رئيس جمهورية وأن عنده سفارات في عدد من الدول وعنده وزراء أيضا وإذا به لا يستطيع أن يسافر بجواز سفر حقيقي، حيث لا تتوفر هذه الجمهورية المزيفة لا على جواز سفر ولا على وثائق ولا يمكن لأي أحد أن يسافر باسمها في أي بقعة من بقاع العالم”.

وأضاف أن هذا الحدث وأيضا الأحداث الأخيرة التي وقعت في الآونة الأخيرة، خصوصا البلاغات والبيانات العسكرية المتوالية التي أصدرتها جبهة الانفصاليين والتي تبين على أرض الواقع أنها ليست سوى نفخة في رماد وادعاءات وتهويلات، تؤكد وتثبت أن المغرب يمضي في الطريق الصحيح، مشيرا إلى التهجمات على المغرب، والتي ارتفعت في الآونة الأخيرة بسبب الانتصارات التي حققتها الدبلوماسية الوطنية وبلادنا في هذا الملف المهم وهو قضية الصحراء.

من جانبه قال الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية نبيل بن عبد الله إن حزبه يتابع بقلقٍ بالغ، استضافة الجارة إسبانيا لإبراهيم غالي، “وذلك في سلوكٍ مُتناقض تماماً مع ما يقتضيه التعاون وحسن الجوار”.

وتابع “إن ما يُثير استنكارنا لهذه الخطوة، ليس هو الجانب الإنساني، بل لجوءُ إسبانيا إلى التستر عن الموضوع، واستقبال الشخص المذكور بهويةٍ مُزورة، وعدم إخبار بلادنا بذلك”.

وأَضاف “نَعتبر أنَّ من واجب إسبانيا أن تقدم تفسيرا لسلوكها الذي لا نتفهمه، والمتمثل في حماية المعني بالأمر فوق أراضيها، وهو المتهم بارتكاب جرائم حرب خطيرة وانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان، حيث لم يتجاوب القضاء الإسباني مع دعاوى أصحابها وضحاياها”.

 

أوسمة :